آخر الأخبار

دعاء الرسول وأفضل الأدعية لليلة القدر

مع دخول العشر الأواخر من الشهر الفضيل، والتي فيها ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، والتي ينتظرها المسلمون كافة ويترقبونها فى مثل هذه الاوقات من شهر رمضان، ومن يسر الله له أن يدعو بدعوة في وقت يوافقها كان ذلك علامة الإجابة، وكم من أناس سعدوا من استجابة دعائهم الذي دعوا الله به فى هذه الليلة.

ومما ورد عن الرسول من دعاء في هذه الليلة: عن أمّ المؤمنين عائشة الصديقة بنت الصديق، رضي الله عنها وأرضاها، أخرج الترمذي في السنن عنها أنها قالت: (قلت: يا رسول الله! أرأيت إن علمت أي ليلة ليلة القدر ما أقول فيها؟ فقال – صلوات الله وسلامه عليه – قولي: اللهم إنك عفوٌ تحبُ العفوَ فاعف عنِّي).

ومن روائع الدعاء المستحب في تلك الليلة المباركة:

تحصنت بذي العزة والجبروت، واعتصمت برب الملكوت، وتوكلت على الحي الذي لا يموت.. اللهم اصرف عنا الأذى إنك على كل شيء قدير.

اللهم استر عوراتي، وآمِن روعاتي. اللهمَّ احفظني من بين يديَّ ومن خلفي وعن يميني وعن شمالي ومن فوقي.. وأعوذُ بعَظَمَتكَ أن أُغتالَ من تحتي.

اللهم إنا نسألك باسمك العظيم الأعظم ، الذي إذا دعيت به أجبت ، وإذا سئلت به أعطيت ، وبأسمائك الحسني كلها ما علمنا منها وما لم نعلم ، أن ترفع عنا الوباء والبلاء والغلاء، وأن تقضي حوائجنا، وتفرج كروبنا ، وتغفر ذنوبنا ، وتستر عيوبنا ، وتعافينا وتعفو عنا ، وتصلح أهلينا وذرياتنا ، وتحفظنا بعين رعايتك، وتحسن عاقبتنا في الأمور كلها ، وترحمنا برحمتك الواسعة، رحمة تغنينا بها عمن سواك.

اللهم خذ بأيدينا من المضائق، واكشف لنا وجوه الحقائق، ووفقنا لما تحب، واعصمنا من الزلل، ولا تسلبنا ستر إحسانك، وقنا مصارع السوء، واكفنا كيد الحاسد وشماتة الأضداد، والطف بنا في سائر تصرفاتنا، واكفنا من جميع جهاتنا، يا أرحم الراحمين.

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق