فن

أسرار في حياة أحمد حلمي وكيف تحول من انسان فاشل لأشهر فنان كوميدي

هل من الممكن أن يصبح الفشل هو بداية نجاح دون أن نعلم ، أو يكون بداية لانطلاق حياة جديدة تبعث بداخلك الأمل والحياة من جديد .هذا ما حدث مع بطل قصتنا أحمد حلمي . وكيف تحول من راسب ثانوية عامة لأشهر فنان كوميدي .

أحمد حلمي :

وُلد أحمد حلمي في مدينة بنها بمحافظة القليوبية عام 1969.وهو الابن الأوسط بين ثلاث إخوة سافر إلى المملكة العربية السعودية في سن صغير  ودرسَ في مدينة جدة وعاش هناك 10 سنوات  حينما وصل حلمي إلى الثانوية العامة لم يوفق فيها وحصل على عدد درجات ضعيفة بالكاد تحقق له النجاح ، وأعتقد أنه لا توجد جامعة واحدة سوف تقبله بدرجاته الضئيلة ،

أحمد حلمي
أحمد حلمي

وفي احد الايام تابعت والدته إعلان في إحدى الصحف عن قبول دفعة جديدة بالمعهد العالي للفنون المسرحية،وبالفعل تقدم إليه  وبعد ذلك بأكاديمية الفنون، وتخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية – قسم الديكور، وبدأ عمله مهندساً للديكور لفترة

وبدأ حياته المهنية عام 1993 في القناة الفضائية المصرية، إلى أن اكتنشفه المخرج شريف عرفه في برنامج للأطفال “لعب عيال” وأعجب بمهاراته الهزلية، فاختاره لدور أساسي في فيلمه الكوميدي “عبود على الحدود”  عام 1998، وكان ذلك أول عمل يجمع بينه وبين الفنان الراحل علاء ولي الدين .

ومنها بدأت انطلاقة أحمد حلمي لعالم الفن وأصبح معروفاً على نطاق واسع كممثل كوميدي الذي امتاز أدائه بالفكاهة وخفة الظل  فاستطاع أن يجذب انتباه الجمهور وحقق قفزة نوعية في مسيرته الفنية .

إنجازات أحمد حلمي

توالت إنجازات حلمي الفنية في العديد من  الأفلام مثل “ليه خلتني احبك”، و”الناظر”، و”عمر 2000” والذي يعتقد حلمي أنه الدور الأكثر تعقيداً الذي قام به حتى الآن وخاصة المشهد الذي كان عليه أن يدفن صديقه العزيز.

بالإضافة إلى “السلم والثعبان”، و”55 إسعاف” و”رحلة حب”. ونال حلمي أدوار البطولة بعد ذلك في أفلام عدة، مثل “ميدو مشاكل” و”سهر الليالي” والذي حصل على جائزة عن دوره فيه من مهرجان دمشق السينمائي

أحمد حلمي
أحمد حلمي

استطاع  حلمي  أن يكمل مشواره في عالم السينما من خلال بعض  الأفلام منها  “صايع بحر”، “زكي شان”، “جعلتني مجرماً”، و”مطب صناعي”، و”ظرف طارق”، و”كده رضا” و”آسف على الإزعاج” الذي حصل عن دوره فيه على جائزة المركز القومي للسينما وكذلك جائزة أخرى عن الفيلم نفسه من المهرجان القومي للسينما، وكان آخر أفلامه عام 2009 “1000 مبروك”، وعام 2010 “عسل أسود”، وعام 2011 “بلبل حيران”، وعام 2012 “اكس لارج” وعام 2013 “على جثتي” وعام 2014 “صنع في مصر”.

وشارك حلمي في العديد من المسلسلات التلفزيونية، منها “السندريلا”، و”لحظات حرجة”، و”الجماعة”، و في مسرحية “حكيم عيون”.

حلمي وسينما الشباب :

استطاع حلمي أن يدخل مفهوما جديدا لعالم السينما فيما يعرف بالسينما النظيفة ، بما يتيح للأسرة العربية الذهاب للسينما دون خجل من ظهور أي مشاهد إباحية ، مقارنة بالأفلام الأخرى ، إلى جانب أن فيلم يستطيع أن  يحكم عليه الجمهور بعد عرضه على مدى عدة أيام، و قدم حلمي عددًا من البرامج التلفزيونية مثل : ودربكة، ومن سيربح البونبون وشوية عيال، حلمي اون لاين ، ولعب عيال، وArab’s got talent الموسم الثالث والرابع والخامس.

أحمد حلمي
أحمد حلمي

حصل حلمي خلال مسيرته الفنية على عددًا كبيرًا من الجوائز نذكر منها: وجائزة أحسن ممثل في مهرجان البينيال في باريس، ، جائزة أحسن ممثل في مهرجان دمشق الدولي وجائزة أحسن ممثل كوميدي، وأوسكار السينما العربية، وجائزة تكريم في مهرجان المسرح العربي ، وجائزة أحسن ممثل في المهرجان الكاثوليكي السينمائي

حياته الشخصية :

تزوج  حلمي من الفنانة  منى زكي عام 2002 ولديه 3 أبناء. كما أصيب حلمي بمرض السرطان في الظهر وقام بإجراء عملية استئصال للورم في الولايات المتحدة الأمريكية. كما  اختير سفيراً لبرنامج “الغذاء من أجل التعليم”، وهو المشروع الذي أطلقه برنامج الأمم المتحدة العالمي للأغذية (WFP) وشركة المنتجات الغذائية “شيبسي”.

فيديو مقترح :

 

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق