قصص

أعجبت ميركل وارتداها في دافوس وانتقدها كثيرون.. قصة “جوارب” ترودو المثيرة للجدل

يشتهر رئيس وزراء كندا الشاب والمطرب السابق جاستين ترودو، بميله إلى ارتداء الجوارب الغريبة المثيرة للضحك والجدل والسخرية والتهكم، التي لا تتوافق دوماً مع الملابس الرسمية.

وحضور اجتماعات تكون محط أنظار العالم، ويتعمد إظهارها للكاميرات، حاملة رسائل معينة في كل مناسبة … فهل هناك هدف من وراء ارتدائه تلك الجوارب؟ أم هي فقط للفت الأنظار حوله فقط؟!

اعتاد جوستين ترودو ارتداء الجوارب الغريبة من إنتاج شركة أمريكية تنتج الجوارب بتصميمات ملفتة وجنونية، فقد لفت «ترودو» الأنظار أثناء لقائه برئيس وزراء أيرلندا، إندا كيني، مرتدياً زوجاً غير متطابق من الجوارب.

تحمل رسومات من فيلم «ستار وورز»، وأثارت جواربه إعجاب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، خلال أحد اجتماعات الناتو في بروكسل.

كان الظهور الأشهر لترودو بهذه الجوارب في منتدى دافوس الاقتصادي بسويسرا، والذي ظل فيه مرتدياً جوارب منتشرة عليها صور بالبط الأصفر، ما أثار سخرية وصلت إلى حد النقد الصريح، دون أن يعرف منتقدوه السر وراء ارتدائه لمثل هذه الجوارب.

وكشفت هيئة الإذاعة البريطانية «BBC» في تقرير لها نشرته أخيراً، عن أن رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو يدعم مع رجال أعمال آخرين، شاباً مصاباً بمتلازمة داون، أي بالإعاقة الذهنية، يدعى جون كرونين يمتلك شركة لتصنيع الجوارب، أسسها منذ عام 2016 بعد تخرجه في المدرسة العليا.

وقال «مارك» والد الشاب جون كونين: بعد انتهاء ولده من الدراسة، فكر في عدة مشاريع في مجالات مختلفة، إلا أنه استقر في النهاية على بيع الجوارب، لأنه يحب ألوانها، وبالفعل نجحوا خلال أول عام في تحقيق أرباح قدرت بـ1.4 مليون دولار.

ونجح جون ووالده في جمع تبرعات تقدر بـ30 ألف دولار، ساعدتهما على توصيل إنتاجهما من الجوارب إلى العديد من دول العالم، وكان من بين داعميهما الرئيس الأمريكي جورج بوش، بالإضافة إلى جاستن ترودو.

شارك رئيس وزراء كندا، جاستن ترودو، مسلمي كندا احتفالهم بعيد الفطر المبارك العام الماضي، مرتدياً جورب كتب عليه “عيد مبارك”.

وعن جاستن فهو الابن البكر لبيير ترودو، رئيس الوزراء الكندي السابق. انتخب عضو مجلس النواب عن الدائرة الانتخابية من بابينو في عام 2008، وأعيد انتخابه عام 2011. شغل مناصب في حكومة ظل الحزب الليبرالي.

كناقد للشباب والتعددية الثقافية والمواطنة والهجرة، ومرحلة ما بعد التعليم الثانوي والشباب ورياضة الهواة. في 14 أبريل 2013، انتخب ترودو لزعامة الحزب الليبرالي الكندي.

عقب فوز الحزب الليبرالي الكندي بأغلبية ساحقة في الانتخابات الفيدرالية يوم 19 أكتوبر عام 2015، أصبح ترودو رئيس وزراء البلاد، وأدى اليمين الدستورية يوم 4 نوفمبر 2015.

أعلن أخيراً عن خضوع رئيس الوزراء الكندي، جستن ترودو للعزل الطبي، ووصرح بأن زوجته تخضع للفحص من فيروس كورونا.

فيديو مقترح:

 

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق