ترند

إيزابيل ويل: خبيرة تجميل وبطلة ترامبولين رغم بتر أطرافها الأربعة

تنشر إيزابيل ويل التي تعرضت لبتر ذراعيها وساقيها، مقاطع فيديو بشكل منتظم على قناتها الخاصة عبر موقع الفيديوهات

الشهير “يوتيوب” منذ عام 2017، وحققت إيزابيل عدد كبير من المشاهدات التي تزيد عن 8000 مشاهدة.

وتقوم  إيزابيل في الفيديو بعرض طريقة وضعها للمكياج وتنشر حياتها اليومية، وهي تأمل في إلهام جميع الأشخاص الآخرين

الذين تعرضوا لبتر أطرافهم وتتلقى الكثير من الرسائل من قبل ذوي القدرات الخاصة في جميع أنحاء العالم.

وتقول إيزابيل: “قد يظن البعض أنني لا أستطيع تطبيق مكياجي الخاص، ولكنني قمت بالفعل بتكحيل عيناي ، كما قمت

بلصق الرموش الصناعية من قبل”.

إيزابيل ويل
إيزابيل ويل

إيزابيل ويل من البداية :

وأضافت: “في البداية، استغرق الأمر بعض الوقت لإصلاحه وتطبيقه بشكل صحيح، ولكن أصبح الأمر سهلاً مع المزيد من

الممارسة والتدريب ، وأنا الآن أقوم بتحميل مقاطع الفيديو بانتظام”.

وكانت إيزابيل قد تعرضت للإصابة بمرض التهاب السحايا الخطير، وتم نقلها إلى المستشفى بعد ساعات فقط من الذهاب إلى

المدرسة.

وأخبر الأطباء والدي إيزابيل أوليفر ويل وكاترين لويد أنه  لم يتبقى سوى ساعات فقط وتموت ابنتهم إيزابيل، وذلك  بعد أن تبين

إصابتها بأزمة قلبية وفشل أعضاء الجسم، ولكن بعد ذلك تم بتر كل من ذراعيها وساقيها بعد تشخيص إصابتها بالتهاب

السحايا الجرثومي.

أمضت إيزابيل أكثر من شهرين في المستشفى وثمانية أشهر أخرى على كرسي متحرك، وبعد شفائها من الحراجة حصلت

إيزابيل على أطراف صناعية في عام 2011.

وبعد مرور خمس سنوات على تعلم المشي مرة أخرى، فاجئت إيزابيل عائلتها والطاقم الطبي بفوزها في مسابقة الترامبولين

الوطنية للمدارس.

إيزابيل ويل
إيزابيل ويل

إيزابيل ويل بالمدرسة :

وشاركت إيزابيل في عامها الثامن بالمدرسة، والتي تعيش مع شقيقيها (أليكس)  11عاماً  و(جوش) 7 سنوات، في مسابقة

ذوي القدرات الخاصة من الفئة الثانية والتي كانت متاحة للأشخاص من ذوي الإعاقة الجسدية.

ويظهر الفيديو بعض اللقطات الملهمة لإيزابيل وهي تؤدي مجموعة من القفزات الصعبة التي قامت بها أثناء مشاركتها في

مسابقة الترامبولين لذوي القدرات الخاصة في شهر ديسمبر عام 2015.

وقالت إيزابيل لصحيفة الديلي ميل البريطانية: “أن تفوز هو أمر مثير بالفعل، وقد استغرق ذلك بعض الوقت لتحقيق ذلك الفوز،

إنها حقاً لحظات رائعة، فقد شعرت بالكثير من المرح في الأداء أما الجميع” .

وتابعت إيزابيل : “لطالما أعجبتني فكرة الترامبولين وكانت مدرستي تقيم التدريبات لفريق للترامبولين بعد انتهاء المدرسة،

وانضم أصدقائي أيضاً إلى الفريق، لذا استمتعت كثيراً أثناء الذهاب للتمارين، لقد كنت أفعل ذلك منذ أكثر من عام”.

ووجهت إيزابيل نصيحة للجميع قائلة: “يجب أن تفعل شيئا حيال ما تريد القيام به، لا يمكنك فقط الجلوس والتفكير (ماذا لو

كنت أستطيع، ماذا لو لم أكن استطيع)، عليك دفع نفسك لخوض التجربة دون التفكير”.

كان لدى إيزابيل فرصة ضئيلة جداً للعيش عندما تعرضت للإصابة بمرض التهاب السحايا في المدرسة في سبتمبر عام 2010.

وقالت والدتها كاثرين لويد: “حدث الأمر بشكل سريع للغاية، حيث ذهبت إيزابيل إلى المدرسة في ذلك اليوم وأرسلت إلى

المنزل مريضة في الساعة الحادية عشرة صباحاً، ومن ثم اتصلنا بسيارة الإسعاف في الساعة الثامنة والنصف مساءً وتم نقل

إيزابيل إلى مستشفى ديربي”.

إيزابيل ويل بالكرسي المتحرك :

ثم نُقلت إيزابيل إلى مستشفى نوتنغهام، وتوقف قلبها بالفعل في سيارة الإسعاف. كان لديها فشل كامل بالأعضاء وقال

الأطباء أنها لن تعيش، ولكنها نجت بعد أن مكثت في المستشفى لمدة شهرين، وظلت على كرسي متحرك لمدة ثمانية أشهر”.

وعن بتر قدميها تقول والدتها: “كانت هذه العملية نقطة تحول في حياة إيزابيل، بالتأكيد كان الأمر صعباً للغاية بالنسبة لها،

ولكنها لم تستسلم، فقد كنت أنا ووالدها على يقين أنها لن تمشي أبداً، ولكنها كانت مصممة للغاية، وعندما حصلت على

ساقيها الاصطناعية وقفت وبدأت تسير على الفور، وهي الآن لا تحتاج إلى الكرسي المتحرك على الإطلاق”.

وقد كانت إيزابيل مرتبطة بالكرسي المتحرك لمدة ثمانية أشهر بعد بترها، ولكنها تمكنت من اتخاذ خطواتها الأولى على

أطرافها الإصطناعية بحلول آب/أغسطس 2011.

وتتدرب إيزابيل مرتين في الأسبوع وتأمل أن تشارك في المسابقة الدولية للترامبولين.

وقالت والدتها التي تعمل بدوام كامل: “أنا سعيدة للغاية لما وصلت إليه إيزابيل، أنا فخورة جداً بها. في البداية بدأت إيزابيل

في الترامبولين لأن أصدقائها كانوا يقومون بذلك، ولكنها أردات أن تمضي قدماً ، فهي لا ترى نفسها مصابة بإعاقة وتريد أن

تفعل كل شيء كشخص طبيعي تماماً”.

فيديو مقترح :

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق