قصص

بألف دولار امتلك سلسلة مطاعم عالمية.. تعرّف على قصة نجاح فريدريك ديلوكا

استطاع شاب أمريكي بألف دولار فقط أن يؤسس سلسلة مطاعم شهيرة، بل وتحظى بأشهر العلامات التجارية في قطاع المطاعم حول العالم.

كان فريدريك ديلوكا شاباً بسيطاً يسعى لكسب قوت يومه، بعد عجز أسرته عن توفير النفقات اللازمة لدراسته الجامعية، لكنه لم يعلم أنه سيكون في يوم من الأيام رائد أعمال، وصاحب سلسلة مطاعم ” صب واي” ، فكيف كان مشوار نجاحه!!

وُلد ديلوكا عام 1948 بحي بروكلين بمدينة نيويورك الأمريكية، لأبوين من أصل إيطالي، هاجرا إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

بدأ العمل التجاري وهو في سن صغيرة، اهتم ببيع الزجاجات الفارغة وهو في سن العاشرة مقابل سِنتين لكل زجاجة، ثم انتقل بعد ذلك لبيع الصحف اليومية، ونتيجة للظروف الاقتصادية القاسية التي كانت تمر بها أسرته، تخلى عن حلمه في الالتحاق بكلية الطب، وقرر العمل لدى أحد المتاجر لبيع الآلات، لاستكمال دراسته.

فريدريك ديلوكا:

وهو في السابعة عشرة من عمره، طرح فكرة مشروعه على “بيتر باك”، أحد أصدقاء العائلة، الذي جاء لزيارتهم، فوافق  على منحه ألف دولار كتمويل مبدئي لبدء مشروعه الخاص في مجال المطاعم، خاصة أنه في تلك المرحلة لن يتمكن من جمع الأموال الكافية لاستكمال دراسته.

قطع فريدريك عهداً على نفسه أمام صاحب التمويل بأن يؤسس 32 فرعاً لمطعمه في غضون عشر سنوات، ومنذ تلك اللحظة قام باستئجار محل في مدينة بريدبورت بولاية كونيتكيت، واشترى بعض المعدات الأساسية لبدء العمل، لكنه عجز عن سداد أجر المحامي لإصدار عقد إيجار رسمي، فبدأ عمله دون توثيق العقد رسمياً.

في 28 أغسطس عام 1965، افتتح فريدريك مطعمه،  الذي كان يحمل اسم “بيتر صب مارينز” في البداية، نسبة إلى “بيتر” صاحب التمويل، مع إضافته لـ”صب مارينز” وهي الغواصة البحرية بالإنجليزية، التي تشبه شكل الخبز الإيطالي الطويل.

قصة صب واي مع فريدريك ديلوكا

لاحظ “فريدريك” أخطاء العملاء في نطق الاسم، إذ كانوا يطلقون عليه “بيتزا مارينز”، ما دفعه لتسميته “بيتر صب واي”، اكتفى العملاء بنطق كلمة “صب واي” دون ذكر “بيتر”،  فاعتمد “فريدريك” اسم “صب واي” وهو المُستخدم حتى يومنا هذا.

في بداية المشروع عمل فريدريك بمفرده، فعمل على شراء الخضروات والأطعمة، وكان يقوم بطهيها بنفسه للعملاء، حيث اعتمدت فكرة المطعم على تقديم الأطعمة الصحية والأقل دسماً، وذات القيمة الغذائية العالية، مع التركيز على طريقة تقديم مميزة وجذابة في نفس الوقت، وهي إعداد الساندويتشات أمام الزبائن.

وفي اليوم الأول من افتتاح المطعم، نجح فريدريك في بيع 312 ساندويتشاً، بسعر يتراوح بين 49 و 69 سنتاً للساندويتش الواحد، إلى جانب منح عملائه مشروبات غازية مجانية، وكان ذلك سبباً كافياً لزيادة زبائن المطعم، وبالتالي ساعد ذلك في زيادة عدد الموظفين لمواجهة هذا الإقبال المتزايد.

بعد مرور عام على تدشين المطعم، قرر فريدريك افتتاح الفرع الثاني في مكان قريب، إلا أن إيرادات الفرعين بدأت تقل عن بداية الافتتاح ، فقرر “فريدريك” وصديقه “بيتر”، افتتاح الفرع الثالث على أمل أن يحقق مكاسب مادية تعوض الخسائر المتلاحقة بالفرعين السابقين.

وبالفعل، نجح في التصدي لأول عقبة تواجه مشروعه الجديد، فبدأت الأرباح تغطي الخسائر، محققة نسبة كبيرة تسمح بمزيد من التوسع والاستثمار.

اعتمد “فريدريك” في التسويق لمطعمه على نشر قصة الشاب البدين “جاريد فوجل” الذي خسر عشرات الكيلوجرامات من وزنه، بسبب اعتياده تناول وجباته اليومية من مطاعم صب واي.

كان يركز دائماً على الفرنشايز وبيع العلامة التجارية، وكان ذلك الطريق الوحيد أمام “فريدريك” للتوسع من أجل تحقيق هدفه.

ولضمان جودة الفروع الجديدة، وظَّف فريدرك أشخاصاً بعد أن دربهم على إدارة المطعم وإعداد الساندويتشات، فكان أول مشترٍ لاسم المطعم “براين ديكسون”، أحد أصدقاء فريدريك، ليتتابع  تأسيس الفروع على التوالي، حتى بلغ عدد الفروع 100 فرع في عام 1978.

وفي 1984، بدأ “فريدريك” يمنح حقوق الفرنشايز لعملاء خارج الولايات المتحدة الأمريكية، لتنتشر فروعه في مختلف البلدان العربية والأجنبية؛ ليصل عدد فروع صب واي في عام 1987 إلى ألف فرع.

وفي عام 2002، تخطَّى عدد أفرع مطاعم صب واي، عدد فروع مطعم “ماكدونالدز” في الولايات المتحدة الأمريكية.

وفي عام 2008 تأثرت العديد من المحلات والمطاعم بالأزمة المالية العالمية، ولكن مطاعم صب واي استطاعت الصمود أمام الأزمة المالية، ومن ضمن الأسباب الرئيسية لصمود مطاعم صب واي هو المذاق الطيب، وجودة الطعام، وقلة السعرات الحرارية، والسعر الاقتصادي والمنافس لكثير من المطاعم الأخرى، ما جعل من مطاعم “صب واي” الخيار الأفضل للكثر من العملاء.

وخلال العام نفسه، وصلت فروع “صب واي”، إلى أكثر من 30 ألف فرع، محققة صافي أرباح بنحو 10 مليارات دولار سنوياً.

فيديو مقترح:

 

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق