قصص

تعرف على قصة الطبيب الأكثر وسامة في العالم

يعتبر د. ميخائيل فارشافسكي، المعروف  بالدكتور مايك، طبيب رعاية صحية ” أي يهتم بطب العائلة الوقائية”  لتوعية الأفراد حول ضرورة تغير أسلوب الحياة الذي يؤثر سلباً على الحياة الصحية للعديد من الأشخاص، إذا ما اتبعوا نظاماً غذائياً غير صحي، لأنه بالتأكيد له نتائج صحية كبيرة على حياة الأفراد في المجتمع.

قام الدكتور مايك بتوسيع نفوذه كطبيب إلى ما هو أبعد، من خلال حضوره السريع في وسائل الإعلام الاجتماعية، يقوم الدكتور مايك بتحفيز وإلهام العديد، وتقديم المشورة للملايين مما جعله يحظى بالعديد من المعجبين على نطاق عالمي.

كما أن له مشاركاته على مواقع التواصل الاجتماعي، وله قناة خاصة على  يوتيوب، ويحاضر العديد من المنتديات واللقاءات بجانب مشاركاته في العديد من البرامج الأخبار على الشبكة – والتي تشمل برنامج صباح الخير في أمريكا والخط الليلي – كلها يقدم مشورة صحية حول النصائح الطبية في الأمور الحياتية.

عمل لدى العديد من المؤسسات الاجتماعية بهدف رفع مستوى الوعي بمجموعة واسعة من القضايا الصحية، وتقديم النصائح حول كيفية الحد من مخاطر السرطان، وتحسين التغذية، ودمج الرياضة، وتطبيق سبل جديدة للحد من الإجهاد، وتعلم بشكل عام كيف تعيش حياة أفضل.

مايك فارشافسكي وحياته الشخصية:

بعد تخرجه في معهد نيويورك للتكنولوجيا، التحق الدكتور مايك بكلية طب العظام في نيويورك للحصول على شهادته الطبية. وقد أجرى تدريباته في “مركز التغاضي الطبي” من خلال كلية سيدني كيميل الطبية في جامعة توماس جيفرسون في فيلادلفيا.

ويحتفظ بعضوية في عدد من المجتمعات المهنية، ويشارك في العمل التطوعي والرعاية الخيرية المتصلة بالصحة. وينتمي لعائلة روسية وذات ديانة يهودية.

كان والده طبيباً، تخرج في المعهد الطبي الثالث في موسكو، بينما كانت والدته أستاذة في الرياضيات. عندما كان في الخامسة، هاجر هو وعائلته إلى بروكلين. وفي بروكلين، اضطرت أمه إلى العمل في إحدى المهن المتدنية للحصول على الحد الأدنى من الأجر، بينما كان والده يدرس الطب للمرة الثانية. وفي مقابلة، قال إن الناس يعتقدون أنه ليس ذكياً لأنه لا يتكلم الإنجليزية، كما أن لديه أختاً كبيرة وأخوة دانيال وستيفن وآري.

وقد أطلق على فارشافسكي لقب “دكتور مايك” خلال سنوات دراسته الثانوية من قبل أصدقائه، وبعد أن رأى علاقة والده بمرضاه، أراد أن يصبح طبيباً، التحق بمعهد نيويورك للتكنولوجيا، وتم قبوله كطبيب وحصل على درجة الدكتوراه في علوم الحياة، ودرجة الدكتوراه في الطب التقويمي. في عام ٢٠١٤.

بدأ برنامج “نظام الصحة الأطلسي” الذي يركز على طب العائلة التابع للمركز الطبي، وخلال عامه الأول في البرنامج، توفيت والدته بسرطان الدم.

في أوائل عام ٢٠١٢، انضم فارشافسكي إلى انستجرام لتوثيق حياته كطالب طب، ومكافحة فكرة “عدم قدرتك على الحياة في كلية الطب”. قال إنه لم يكن يتمتع بشعبية في المدرسة الثانوية وكافح من أجل التحدث مع الفتيات، وأنه كان غير منظم وغير قادر على التحدث بشكل جيد في الكلية.

إلا أنه التزم بتعلم كيفية التحدث إلى الفتيات ووضع نفسه خارج منطقة الراحة، بما في ذلك قراءة كتاب “كيف نكسب الأصدقاء ونؤثر على الناس” من قبل ديل كارنيجي.

اكتسب فارشافسكي اهتماما إعلاميا في أغسطس ٢٠١٥ عندما نشر مقالاً عنه تحت عنوان ” أنت حقا بحاجة لرؤية هذا الطبيب وكلبه” والذي سلط الضوء على مظهره الجيد وعلاقته بكلبه روكسي.

وفي نوفمبرأطلقت مجلة الناس عليه اسم “الطبيب الوسيم” على كتاب “رود” قضية الرجل الحي، وحسابه على انستجرام انتشر بشكل واسع، عاش في جزيرة ستاتن في ذلك الوقت.

في أواخر عام ٢٠١٥، أنشأ فارشافسكي مؤسسة “ليميتليس غدا” لتقديم المنح الدراسية للطلاب، وقام بجمع العديد من التبرعات عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي. وقد جمعت الحملة مبلغ ٩١ ألف دولار لمؤسسته، بعد فترة إقامته، انضم إلى التدريب العائلي مع نظام الصحة الأطلسي في تشاتام، نيوجيرسي.

فيديو مقترح:

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق