قصص

رانو موندال:من متسولة في محطة قطار إلى أشهر امرأة في الهند

من متسولة في محطة القطارات إلى أشهر امرأة في الهند ، هذه هي قصة حياة العجوز الهندية رانو موندال البالغة من العمر 60 عاماً ، عاشت رانو حياة بسيطة مع زوجها الذي كان يعمل طباخا بمنزل أحد ممثلي بوليوود.

بدايات رانوموندال:

إلا أن وفاة زوجها عام 2001 أي قبل 18 عاماً كانت بداية لحياة مأساوية عاشتها هذه السيدة ، خصوصا بعد أن تخلت عنها ابنتها الوحيدة قبل 10 سنوات وتركتها دون مأوى ، حتى أصبحت مشردة بين الشارع ومحطة القطار لسنوات طويلة ، اعتادت رانو الذهاب يومياً إلى إحدى محطات القطار في ولاية البنغال الغربية.

لتغني وتشحذ قوت يومها من الركاب، في أحد الأيام أعجب أحد المارة بصوتها وقام بتصويرها وهي تغني في محطة القطار ، ثم نشر الفيديو على حسابه في فيسبوك، إلا أنه فوجئ بانتشار الفيديو بشكل واسع بعد أن تخطت المشاهدات 4 مليون مشاهدة خلال أيام معدودة، وبدأت الصحافة والمواقع تتحدث عن موهبة هذه السيدة ، وتلقى صاحب الحساب الكثير من الاتصالات والرسائل من المنتجين للتواصل معها،  انهالت العروض على السيدة العجوز من بوليوود عاصمة المشاهير .

من بينها عرض عليها أحد مشاهير الغناء في الهند هيميش رشاميا  ، السفر إلى بوليوود للمشاركة ببرنامج المواهب، وقبل السفر بأيام فاجأ الشاب الذي نشر الفيديو وأصبح فيما بعد مدير اعمالها بأن ابنتها تريد رؤيتها ، فرحت الأم كثيراً لرؤية ابنتها واستقبلتها وكأنها لم تقاطعها يوماً، من بعدها سافرت رانو مع مدير أعمالها إلى مومباي وهي لا تعلم ان هذه الرحلة ستغير حياتها تماماً.

وفور وصولها استقبلها الجماهير استقبالا حاراً ، شاركت رانو في برنامج سوبر ستار الهند ، وطلبت منها اللجنة غناء الأغنية التي غنتها في الفيديو الشهير ، أدهشت الجميع بادائها وموهبتها.

موهبة رانو موندال:

وكان المنتج والمغني الهندي هييمش ريشاميا من أكثر المعجبين والمتأثرين بصوتها ، وطلب منها مشاركته في الفيلم الذي يقوم بتحضيره الآن ، أحيت رانو الحفلات الغنائية ، وأشاد بموهبتها أهم مشاهير بوليوود من أبرزهم اميتاب تشان وشاروخان وسلمان خان

تفاعل الكثيرون مع الشاب الذي نشر الفيديو ، ووصفوا ما فعله مع هذه السيدة بالانسانية ، بعد أن كان أحد الأسباب تغيير حياتها للأبد.

وبحلول سبتمبر الماضي سجلت رانو أول اغنية رسمية لها مع المغني الشهير هيميش ريشاميا

اسم أنو موندال على لسان الجميع هذه الأيام. وهناك أيضا فضول لمعرفة المزيد والمزيد عن حياة رانو ماندال ورحلتها. قالت رانو ماندال أنها ولدت قبل ٦٠ عاما في عائلة جيدة لديها ثروة وأنها لم تكافح للطعام في البداية.

ولكن بعض هذه الظروف خلقت حتى أنها انفصلت عن عائلتها. ثم تزوجت من رجل الأعمال الراحل فيروز خان الذي كان يعمل كطباخ في منزل الممثل في بوليود. ولكن حدث انقسام في عائلتها وزاد نضال رانو موندال. رانو موندال اليوم هو إحساس للإنترنت الذي بدأ الرحلة من محطة راناغات في كولكاتا و يعمل جاهدا من أجل الحصول على موقع في بوليود.

قال رانو موندال في تفاعله مع أي اس في مومباي: قصة حياتي طويلة جدا. يمكن صنع الفيلم بسهولة في حياتي. ستكون مميزة جدا. تغيرت حياة رانو ماندال مع الفيديو الذي كانت تغني فيه أغنية لاتا مانغيشكار الخارقة “إك بيار كا ناجما هاي” على منصة السكك الحديدية.

أصبحت رانو ماندال أكثر شعبية في جميع أنحاء البلاد بمجرد انتشار هذا الفيديو. ثم أطلقه المخرج الموسيقي هيمش رشمية مطربا في بوليود. كما سجل رانو ماندال حلقة من برنامج “سوبر ستار سنغر”.

قالت رانو موندال عن حياتها: لم ألد على الرصيف. كانت عائلتي جيدة جدا ولكن ليس حظي. كنت في السادسة من عمري، ثم انفصلت عن عائلتي. قامت جدة رنو ماندال بتربيتها، لكن الحياة لم تكن سهلة.

قالت رانو ماندال: كان لدينا منزل،ولكن تعلمون أن الناس بحاجة إلى تشغيله. كنت وحيدا لفترة طويلة. عانيت مع الايمان بالله. كنت أغني حسب الوضع. لكني لم أحصل على فرصة للغناء، فأحببت الغناء، لذا كنت أغني. كنت أتعلم الغناء من لاتا مانغيشكار. وقد تم هذا التعلم من خلال أغانيها في الإذاعات والمسجلات.

قالت رانو موندال: بعد الزواج، أتينا إلى مومباي من بنغال الغربية. كان زوجي يعمل كطباخ في منزل النجم السينمائي فيروز خان. في ذلك الوقت كان ابنها يدرس في كلية فردين. لقد عاملونا معاملة حسنة جدا، تماما مثل أفراد العائلة. قال رانو أنه من الممتع حقا العيش في مومباي. كانت تشاهد أفلاما جديدة. ولكن حدث شيء أن العائلة انفصلت ثم اضطرت للعودة إلى المنزل.

تقول رانو موندال: أنا سعيد جدا. سبق وسجلت ٥-٦ أغان.عن هدية سلمان خان لها، قال رانو ماندال، لم ألتق سلمان خان بعد. لكنني أحب فيلم “تير ناعم”. نفت رفضا قاطعا أية هدية منه.

من محطة السكك الحديدية إلى غرفة التسجيل، الرحلة السريعة لمغني الشارع رانو ماندال من الفقر إلى الشهرة، هي الأشياء التي تصنع من القصص الخيالية.

ولكن المغنية، التي تعد واحدة من ملايين النساء ممن يقلدن صوت نايتينجيل لاتا مانجيشكار، أصبحت شهرتها الآن مشكلة للصناعة الترفيهية الهندية، حيث أن القصص المفبركة عن خنقها مع الشهرة والثروة هي التي تجري الجولات على الإنترنت.

تقول إحدى القصص غير العملية المحرجة أن سلمان خان قد عرض على المغني الهواة منزلا جديدا في مومباي بقيمة ٥٥ روبية للخ وفرصة للغناء في دابانغ ٣. وقد نفى فريق سلمان كلا الحكايتين بشدة.

والآن تجاوزت القوس الوهمي من نجومية رانو ماندال بين عشية وضحاها كل الحدود، حيث نشرت قصة جديدة على شبكة الإنترنت حول تسجيل ماندال ديو مع لاتا مانجيشكار. كما يتم تداول صورة فوتوشوب تظهر لاتاجي وهي تبارك مقامها (في الواقع صورة التاجي مع شقيقتها آشا بوسلي) وذلك لدعم تحول سندريلا الخاص برانو ماندال بين عشية وضحاها من “راغاز” إلى غنى.

مغنية نجم الإنترنت رانو ماندال نمط الحياة:

المغني، نجم الإنترنت رانو ماندال، السيرة الذاتية، أسلوب الحياة، عصر ويكي، الطول، الوزن، العائلة وغير ذلك. ورانو موندال مغني سوناور ينتمي إلى راناغات في بنغال الغربية. ولد رانو موندال في عائلة مسيحية في ٥ تشرين الثاني/نوفمبر ١٩٦٠ في راناغات في بنغال الغربية في الهند. كانت رانو متزوجة من بابول موندال من مومباي، ثم انتقلت إلى مومباي بعد زواجها. وبعد وفاة زوجها، عادت إلى قريتها راناغات، وستبنغال.

في ٢١ يوليو/تموز، سجل اتيندرا شاكرابورتي أغنية رانو ماندال على منصة السكك الحديدية، ونشرها على فيسبوك. كما وصلت أغنية رانو إلى نجوم بوليود. ثم منحه هيميش رشمية فرصة للغناء في فيلمه.

فيديو مقترح:

 

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق