فن

علاقات عماد حمدي العاطفية … و قصتة مع نادية الجندي والإفلاس

يعد الفنان عماد حمدي رمزاً مميزاً من زمن الفن الجميل ، لكن الواقع الذي عاش فيه عماد حمدي كان له تأثيراً كبيرا ف حياته خاصة قصص الحب التي عاشها سواء في أفلامه أو في الواقع .

لذا عماد حمدي قد مر بالعديد من العلاقات المختلفة وأثار حوله الشائعات المختلفة من تعدد علاقاته ولكننا اليوم بصدد علاقة واحدة في حياة عماد حمدي وكان لها واقع غريب على حياة عماد حمدي وكانت أخر علاقاته العاطفية .. فدعونا نتحدث عنها بالتفصيل

علاقات عماد حمدي العاطفية :

بدأ نجم عماد حمدي يلمع مع فيلم ” السوق السوداء ” حتى لقب بفتى الشاشة الأول ، وبدأ ينطلق نحو البطولة في العديد من الأفلام السينمائية منها ثرثرة فوق النيل وأم العروسة وأبي فوق الشجرة وغيرها .

عماد حمدي
عماد حمدي

لا ننسي أن عماد حمدي وقف أمام جميلات السينما المصرية بما كان له أكبر الأثر في قلب عماد حمدي ومن أشهر المشاهد التي جمعت عماد حمدي بالفنانات هى ” فاتن حمامة ” في فيلم ” لا أنام ” حيث جمعت بينهما قبلة كانت محل جدل لدى مؤلف ومخرج العمل حتى صنف الفيلم في ذلك الوقت ” للكبار فقط ” .

ثم جاءت الفنانة شادية في فيلم ” قطار الرحمة ” وبدأت تنشب بينهما قصة حب وبالفعل تم الزواج رغم اعتراض عائلتها لفارق السن بينهما ولكن الزواج لم يدم سوى 3 سنوات لكثرة المشاكل بسبب غيرة عماد حمدي الشديدة على شادية

عماد حمدي ونادية الجندي :

حظيت قصة الثنائي عماد حمدي ونادية الجندي الكثير من اهتمام الصحافة في ذلك الوقت ، خاصة مع الفارق الكبير بين نادية وعماد الذي كان يقارب لل 40 عام . ورغم ذلك أصرت نادية على الارتباط به .

وبدأت قصة التعارف بينهما بعد مشاركة نادية عماد حمدي فيلم ” زوجة من الشارع ” مما دفعه في التفكير بها كزوجة . خاصة بعد تطور العلاقة بينهما في الكواليس .

فعندما رأى حمدي نادية لأول مرة بدأت مشاعر الحب تداعب قلبه من جديد خاصة وأن نادية كانت في مقتبل حياتها الفنية وتتمتع بجمال وأنوثة مميزة ، بدأ عماد يشعر بمشاعر جديدة جعلته يتجه نحو نادية بشغف وحب .

بدأ حمدي يوجه لها النصائح المميزة في التمثيل وتعلقت نادية به وشعرت كأنه الأب والحبيب وتطورت العلاقة بينهما حتى قرر الثنائي الزواج ، وكانت نادية الزوجة الثالثة لعماد حمدي واستمر في الحياة سويا لما يقارب من 13 عاماً ، وأثمر الزواج عن ابنهما الوحيد ” هشام ” ، شعر عماد في ذلك الوقت كأنه يعود للحياة من جديد .

عماد حمدي

إنتاج عماد حمدي بمبة كشر :

وفي أحد الأيام قرر عماد أن ينتج لنادية فيلم البطولة على الرغم من تكاليف الإنتاج الضخمة في ذلك الوقت  وخوفه من الضرائب ، وبالفعل أخذ كل ما يملك من مال من أجل إنتاج فيلم ” بمبة كشر ” الذي حقق نجاحاً كبيراً في ذلك الوقت .

ولكن للأسف الشديد حدث نزاع بين ناديه وعماد حمدي على وقررت ألا تمنحه الايرادت اللازمة من الفيلم وتكتفي لها وحدها ، ومن هنا بدأت المشاكل بينهما .

لم يندم عماد عن وقوفه بجانب زوجته نادية ولكن لم يصدق ما صدر من رد فعل زوجته ، وقرر بعدها أن يترك منزله في حي الزمالك ويذهب للعيش مع شقيقه .وفي تلك اللحظة قرر أن ينفصل عن نادية الجندي بعد أن تركته للإفلاس واستولت على شقته بحي الزمالك وإيرادات إنتاج الفيلم .

وللأسف رغم رصيده المشرف في تاريخ السينما المصرية إلى أن الفقر بدأ يحاوطه من كل اتجاه ، حتى وصل به الحال للعمل باليومية في فيلم ” سواق الأتوبيس”  مع الفنان نور الشريف .

حتى توفى عماد حمدي وحيداً في منزله عن عمر 72 عاماً إثر أزمة قلبية ، وبعد رحلة طويلة من الاكتئاب والعمى .

فيديو مقترح :

التعليقات
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق